فوائد عصير البرتقال والليمون -->
U3F1ZWV6ZTMyMjkyOTE0MTFfQWN0aXZhdGlvbjM2NTgzNDE5NzYx
recent
أخبار ساخنة

فوائد عصير البرتقال والليمون



البرتقال والليمون

يُعدُّ البرتقال والليمون من الحمضيات، ويمكن إضافة هذه الفواكه إلى النّظام الغذائي كونها مصادر مُغذية ولذيذة، فهي ذات نكهة مميزة، تُصنّف على أنّها من بين أكثر النّكهات المفضلة حول العالم، ومن المعروف أنَّ الحمضيات ومنتجاتها تُعدّ مصدراً غنيّاً بالفيتامينات، والمعادن، والألياف الغذائية،وتنمو ثمار الحمضيات على الأشجار المُزهرة، والشّجيرات الصّغيرة، وتتميّز بأنّها محاطة بقشرة تشبه الجلد من الخارج، ولها من الدّاخل لُّبٌّ أبيض يُحيط بقطع الفَلقات الئة بالعُصارة.

فوائد عصير البرتقال والليمون

لا توجد دراسات تبحث في الفوائد الصحيّة المُحتملة لتناول عصير البرتقال مع الليمون، ولكن بشكلٍ عام يُعدُّ استهلاك ثمار الحمضيات وعصائرها أمراً شائعاً حول العالم، بسببب امتلاكها تأثيرات مضادة للأكسدة، والتي يمكن أن تُعزز الصحة، كما يُعدُّ كلٌّ من عصير البرتقال وعصير الليمون من المصادر الجيدة لفيتامين ج، أو كما يعرف أيضاً بحمض الأسكوربيك (بالإنجليزيّة: Ascorbic Acid)، وهو من الفيتامينات المُهمة جداً في الجسم، فهو يُساعد على تقليل خطر الإصابة بالعدوى، وبعض الأمراض، كما أنَّه مهمٌ للجهاز المناعي، ولجميع أنسجة الجميع تقريباً، إذ إنَّ الجسم لا يستطيع إنتاج بروتين الكولاجين اللازم لبناء وتلاميم الأنسجة دون توفّر الكمية المناسبة من فيتامين ج، وفيما يأتي الفوائد العامة لكلِّ نوعٍ على حدة:

الفوائد العامة لعصير البرتقال

من الشّائع شُرب عصير البرتقال لاستهلاك فاكهة البرتقال، إذ يُعدُّ البرتقال وعصيره من أفضل الطرق لتغطية الاحتياجات اليومية من فيتامين ج، كما يُعدُّ عصير البرتقال مصدراً جيداً لبعض مجموعة فيتامينات المركبة مثل الثيامين، والفولات الذي يُعدُّ ضرورياً لتكوين خلايا الدّم الحمراء، كما أنَّه يُساعد على تقليل فُرص حدوث العيوب الخلقية لدى الجنين، التي تُعرف بتشقق العمود الفقري (بالإنجليزيّة: Spina bifida).


إلى جانب ذلك يحتوي عصير البرتقال على كميّةٍ كبيرةٍ من معدني الحديد، والبوتاسيوم، ويّعدُّ البوتاسيوم من العناصر الضّرورية والمهمّة لوظائف الأعصاب والعضلات، كما يعمل بطريقة معاكسة لعنصر الصوديوم للمحافظة على ضغط الدّم، وتوازن السوائل في الجسم،ويحتوي عصير البرتقال أيضاً على مجموعة من مضادات الأكسدة القوية ومنها الفلافونويدات (بالإنجليزيّة: Flavonoids)، والكاروتينات (بالإنجليزيّة: Carotenoids).


للاطلاع على المزيد من فوائد البرتقال يمكنك قراءة مقال ما فوائد البرتقال.

الفوائد العامة لعصير الليمون

يحتوي عصير الليمون على حمض الليمون، أو حمض السّتريك (بالإنجليزيّة: Citric acid)، والذي قد يُساعد على تقليل تكوّن الحصى في الكلى، وذلك عن طريق زيادة حجم البول، وزيادة رقمه الهيدروجيني (بالإنجليزية: pH)، وهذا ما يجعل البيئة غير مناسبة لتكوّن الحصوات في الكلى، وتجدر الإشارة إلى أنّ شُرب عصير الليمون وغيره من الأطعمة الغنية بفيتامين ج أثناء تناول الوجبات، يُساعد على زيادة امتصاص الحديد اللاهيمي (بالإنجليزية: Non-heme iron)، إلى جانب ذلك يحتوي عصير الليمون على البوتاسيوم الضروريّ لنقل العناصر الغذائية، والفضلات، ونقل الإشارات بين الأعصاب والعضلات، بالإضافة إلى ضبط ضغط الدم.



هل عصير البرتقال والليمون مفيد للتخسيس

في الحقيقة ليست هناك دراسات تشير إلى تأثير عصير الليمون في خسارة الوزن، ولكن يمكن القول إنّه من الممكن لشُرب هذا العصير مع الماء، كبديلٍ عن العصائر والمشروبات عالية السُّعرات الحرارية، أن يُساعد على فقدان الوزن، وذلك لاعتباره مشروباً مُنخفض السُّعرات الحرارية.


وبالنسبة للبرتقال، فلا توجد معلومات عن كون عصيره يُساهم في تقليل الوزن، بل يُنصَح بتناول فاكهة البرتقال كاملةً بدلاً من شُرب عصيرها في حال الرّغبة في خسارة الوزن، فالبرتقال يُعدُّ من الفاكهة قليلة السُّعرات الحرارية، والتي تحتوي على كميات كبيرة من العناصر الغذائية، والألياف الغذائية التي تساعد على الشعور بالشّبع.


ومن الجدير بالذكر أنّ فقدان الوزن يحتاج إلى إجراء تغييرٍ في نمط الحياة والعادات اليومية إلى نمط صحيّ مناسب، مع اتباع نظام غذائي صحي محسوب السعرات الحرارية، بالإضافة إلى زيادة النّشاط البدني، فليس هناك نوعٌ محدد من الطعمة يسبب خسارة الوزن وحده.

القيمة الغذائية لكل من عصير البرتقال والليمون

يُوضّح الجدول الآتي القيمة الغذائيّة للعناصر الموجودة في 100 مليلترٍ من عصير الليمون الطّازج، و100 مليلترٍ من عصير البرتقال الطّازج:


 

 
الاسمبريد إلكترونيرسالة

بحث جوجل