بنك التنمية العماني -->
U3F1ZWV6ZTMyMjkyOTE0MTFfQWN0aXZhdGlvbjM2NTgzNDE5NzYx
recent
أخبار ساخنة

بنك التنمية العماني

 


تأسيس بنك التنمية العماني

يعرف بنك التنمية العماني بأنه أحد المؤسسات المصرفية الرائدة والأساسية التي تعمل في تمويل المشاريع، والتي بدورها تهدف إلى النهوض بالاقتصاد الوطني، أو المشاريع التي تعمل على توفير فرص التشغيل الذاتي، كما أنه يعمل على توفير التسهيلات والمنتجات التي تتناسب مع كافة أنواع المشاريع، سواءً كانت المشاريع متناهية الصغر، والصغيرة، والمتوسطة، والكبيرة، ومشاريع الشراكة.

يعد بنك التنمية العماني امتداداً لبنك تنمية عمان الذي تأسس عام 1977، وبنك عمان للزراعة والأسماك، ويعمل هذا البنك على تمويل مختلف القطاعات في السلطنة، والتي من أهمها: الزراعة، وصيد الأسماك، والثروة الحيوانية، والسياحة، والصناعة، والتعليم، وتقنية المعلومات، بالإضافة إلى ذلك، فقد عمل البنك على إضافة العديد من المجالات التمويلية الأخرى، والتي من أهمها: اللوجستيات، وقطاع الإمدادات، والتعدين، كما يسعى بنك التنمية العماني إلى الارتقاء بخدماته المقدمة لرواد الأعمال، والعمل على زيادتها وتطويرها، وذلك بالشكل الذي يتوافق مع احتياجات المشاريع التنموية، والتوجهات الحكومية.

منتجات بنك التنمية العماني

تمويل التشغيل

يهتم هذا المنتج بالأشخاص الراغبين بالعمل على البدء بمشروع جديد، أو توسيعه، أو تطويره؛ حيث يتم توفير رأس المال العامل الذي يساعدهم في تغطية الاحتياجات اليومية، من المصاريف التشغيلية، والتي تتضمن: تكاليف شراء المواد الخام، والتخزين، وقطع الغيار، والرواتب والأجور، والمنافع، وذلك للحفاظ على استمرار العملية الإنتاجية، والتي تبدأ منذ منذ شراء المواد الخام، وتستمر إلى حين بيع الإنتاج بعد إتمام صناعته، وتصل قيمة التمويل إلى غاية مليون ريال عماني لسنة واحدة، وقابل للتجديد. 


يستهدف هذا المنتج العديد من القطاعات، وهي: قطاعات التعليم، والصحة، والسياحة، والصناعة، والزراعة، والثروة الحيوانية والسمكية، والمكاتب المهنية، وتقنية المعلومات، واللوجستيات، والتعدين، والمحاجر، وإمدادات المياه والصرف الصحي، ومعالجة النفايات، وأعمال التركيبات والورش.

التمويل الموسمي

يعد منتجاً تمويليّاً زراعيّاً قصير الأجل، يتم منحه لتمويل موسم زراعي لإنتاج محاصيل الخضروات الموسمية، ويشمل مبلغ التمويل كافة تكاليف العملية الزراعية، والتي تبدأ منذ خطوة إعداد الأرض للزراعة، وشراء البذور، والأسمدة، وصولاً إلى الحصاد والتسويق، كما أنه يشمل تمويل الزراعة بالبيوت المحمية.

يمنح هذا القرض بالاعتماد على المحصول الواحد، وتشكل القروض الموسمية أحد عوامل الدخل الأساسية التي تعمل على دعم وتطوير القطاع الزراعي، كما تعمل على تفعيل دور البنك الذي يهدف إلى زيادة الإنتاج، واستفادة صغار العاملين في مجال الزراعة من الخدمات التي يقدمها، وهي تساعد على تشكيل حلقة الوصل ما بين مرحلتي الإنتاج والتسويق، وضمان استمرار المشاريع الزراعية من خلال الدعم الذي يتم تقديمه في الوقت المناسب، وهو يمتاز بالعديد من المزايا، وهي:

  • يتم منحه لكافة المشاريع الزراعية، وذلك بناءً على الاحتياجات الإنتاجية لكل منها، وبذات المبالغ التي يتم منحها لتمويل الأصول الثابتة.
  • يتم تمويل المشروع بمبلغ يصل في حده الأقصى إلى 70% من إجمالي التكلفة.
  • يُصرف التمويل على دفعتين، الأولى بنسبة 70%، والثانية بنسبة 30%، ويتم صرف الثانية بعد شراء المواد الأولية.
  • يتم السداد خلال مدة لا تزيد عن 9 أشهر من تاريخ الحصول على الدفعة الأولى، وعلى دفعتين.

الخدمات المصرفية لبنك التنمية العماني

يقدم بنك التنمية الذاتية العماني مجموعة من الخدمات المصرفية الخاصة بالشركات والمشاريع، والتي من أهمها:


تمويل مشاريع متناهية الصغر

يقدم بنك التنمية العماني مجموعة من منتجات القروض متناهية الصغر، وهي مخصصة لأصحاب هذا النوع من المشاريع، التي يتم إدارتها من المنزل، أو المشاريع التجارية الصغيرة، وتهدف هذه البرامج التمويلية إلى:

  • مساعدة الأفراد ليكونوا فئات منتجة في المجتمع.
  • العمل على توفير فرص عمل للشباب الباحثين عن العمل.
  • المساعدة في تطوير ثقافة الأعمال الحرة لدى أفراد المجتمع.
  • المساهمة في تطوير الإبداعات والأفكار المبتكرة.

ويوفر البنك قروض بدون عائد؛ حيث يتم تمويل المشاريع التي لا يتجاوز رأس مالها 20 ألف ريال؛ حيث يقوم بتمويل ما يقارب 90% من التكلفة، ويستفيد من هذا البرنامج التمويلي الأشخاص المتفرغين لإدارة أعمالهم، من أصحاب المهن الحرة، مثل: صغار الصيادين، والمزارعين، وأصحاب الصناعات الحرفية، وأصحاب المشاريع التجارية الصغيرة، وأصحاب المشاريع المنزلية.

وعلى الرغم من أن أصحاب المهن الحرة هم المستهدفين من هذا التمويل، إلا أن الأولوية تكون لمجموعة من الفئات والقطاعات، وهي: قطاع الحرفيين والمهنيين، والأسر المنتجة، وصغار المنتجين، والذين يعملون على إنشاء مشاريع متناهية الصغر كالباعة المتجولين، وصغار التجار، ومقدمي الخدمات.

تمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة

يمنح بنك التنمية العماني للعملاء إمكانية بناء المشاريع وتطويره، وذلك من خلال القروض التنموية قصيرة وطويلة الأجل، والتي توفر لهم فترات سماح مناسبة، ويشمل برنامج التمويل تمويل الأصول الثابتة، ورأس المال العامل، ويبلغ الحد الأقصى للتمويل 250 ألف ريال، يتم تسديدها على مدار 10 سنوات، إلا أن البنك يشترط تقديم ضمان مناسب يغطي مخاطر المشروع.


تمويل الشركات من بنك التنمية العماني

يمنح بنك التنمية العماني فرصة تمويل الشركات، وذلك من خلال القروض التنموية طويلة الأجل، والتي تمتد لفترات سماح مناسبة، ويتضمن برنامج التمويل الذي يقدمه تمويل كلاً من الأصول الثابتة، ورأس المال العامل، ويصل سقف التمويل إلى مليون ريال، شرط ألا يزيد هذا المبلغ عن 50% من تكلفة المشروع الإجمالية في حالة وجوده داخل حدود محافظة مسقط، و56% في حالة وجوده خارج نطاق محافظة مسقط، وتمتد فترة السداد إلى 10 سنوات كحد أقصى، كما يجب على الشركة تقديم ضمان مناسب يغطي مخاطر المشروع.

مجالات التمويل

مشاريع الثروة السمكية

يعد هذا النشاط الاقتصادي واحداً من أهم مصادر الأمن الغذائي بالسلطنة؛ حيث تعتمد عليه شريحة كبيرة من المواطنين، مما جعل البنك يهتم بشكل خاص في المشاريع المتعلقة بالصيد البحري، وهو يستهدف أصحاب مشاريع الثروة السمكية والحيوانية الراغبين في الحصول على تمويل لأمور مختلفة، ومن أهمها:

  • مكائن بحرية.
  • سفن الصيد.
  • مصانع تجميد و تغليف الأسماك.
  • مصانع الثلج.
  • استزراع الربيان.
  • إنتاج بودرة الأسماك.
  • سيارات نقل وتسويق الأسماك.
  • صيد أسماك المياه العذبة.
  • تربية أسماك الزينة البحرية.
  • تشغيل أحواض تفريخ الأسماك البحرية.

المشاريع الزراعية والحيوانية

يمنح البنك العديد من القروض الزراعية والحيوانية للمشاريع التي تعمل على تنمية هذا القطاع، ويتم تقديمها لأصحاب المشاريع الراغبين بالحصول على التمويل اللازم للقيام بكل مما يلي:

  • البيوت المحمية.
  • نظم الري الحديث.
  • تربية الدواجن اللاحم و البياض.
  • المناحل.
  • العيادات البيطرية.
  • المعدات الزراعية والمضخات.

المشاريع التعليمية

تعد المشاريع التعليمية إحدى أهم الأولويات التي أولتها الحكومة العمانية اهتماماً من نوع خاص، وذلك كونها الركيزة الأساسية التي تعمل على تنمية القدرات البشرية، الأمر الذي جعل هذا النوع من المشاريع من أهم القطاعات التي يقوم البنك بتمويلها، وفقاً لما يتطابق مع أنظمته، وتعليماته، ويقوم البنك بتمويل أصحاب المشاريع الراغبين في افتتاح أي من المشاريع التعليمية، مثل:

  • الجامعات.
  • المدارس الخاصة.
  • رياض الأطفال.
  • معاهد التدريب.
  • معاهد تعليم الفروسية.
  • التدريب على الغوص.
  • معاهد تعليم الموسيقى.
  • تعليم ذوي الإعاقة.

المشاريع الاقتصادية

يعد واحداً من أهم القطاعات الاقتصادية التي تشهد نمواً كبيراً في عمان، وتعد من مصادر تنويع الدخل القومي، الأمر الذي جعل البنك يساهم في تنمية القطاع، وذلك من خلال منح العديد من القروض التي تساهم في تمويل المشاريع الاقتصادية المختلفة، والتي تشمل:

  • صناعة الأخشاب والورق.
  • ورش تصليح السيارات والمركبات.
  • مطابع.
  • صناعة الأثاث.
  • صناعة المواد الكيماوية والبتروكيماوية.
الاسمبريد إلكترونيرسالة

بحث جوجل